"نحن بحاجة إلى أن نحسب حساب ماركس، اليوم"، وفق ما بحثه إريك هوبزباوم في هذا الكتاب المقنع الذي يستحق القراءة، بمقدار كبير. وفيه يناقش المؤلف أفكار عدو الرأسمالية الأقوى والأفصح كانت ولا تزال مصدر تنوير في كل حقبة زمنية، ووضعنا التاريخي الحالي المتّصف بتطرفات السوق الحرّ يوحي بأن قراءة ماركس قد تكون مهمة الآن أكثر من ذي قبل.
يبدأ هوبزباوم ببحث الكيفية التي علينا بها أن نفكّر بالماركسية في عصر ما بعد الشيوعية، ملاحظاً أن السمات التي نربطها بالنظام السوفيتي والأنظمة ذات الصلة به - مثل اقتصاديات الأورام البيروقراطية المتداخلة والحالة الاقتصادية والسياسية للحرب الدائمة- ليست سمات مستمدة من أفكار ماركس كما أنها ليست فريدة في الدول الاشتراكية. أما الفصول الإضافية فتبحث في الاشتراكيين السابقين للماركسية، والانفصال الراديكالي (الجذري) عنهم الذي قام به ماركس، وفي وسط ماركس السياسي وأثر كتاباته في العقود الزمنية المضادة للفاشية، والحرب الباردة، وفترة ما بعد الحرب الباردة. فكتاب كيفية تغيير العالم الشامل، المثير والمدخر بالرؤى المتألقة يحرّضناعلى إعادة النظر بماركس وإعادة تقييم أهميته في تاريخ الأفكار.

كيفية تغيير العالم: حكايات عن ماركس والماركسية - إريك هوبزباوم

﷼7.000Price
  • ممتازة

  • Black Instagram Icon

©2018 by Route 47.