عن الكتاب :

وقفت تنظر لي وحولي وتنظر للباب في ذعر وآثار الفزعة مازالت علي وجهها وجسدها مازال يرتعش، دون أن تجيبني! ثم سارت نحوي بغضب .. سارت واقتربت مني ولا يبدو عليها انها ستتوقف، مازالت مسرعة فميلت للخلف وأنا أنظر لها في توجس أتساءل متي ستقف ولماذا هي غاضبة مني هكذا؟ إنه مجرد باب!
مازالت قادمه تجاهي وأنا أنظر لها حتي اخترقتني! مرت خلال جسدي وخرجت من الباب، ياللصاعقه !!

 

حيوات - مروة شاهين

﷼1٫100Price